مفاتيح لتدعيم أهل المريض

s1اتكلمنا قبل كده عن مراحل المعاناة اللى بيمر بيها المريض فى أيامه الأخيرة ، وازاى نقدر نتعامل معاها .

النهاردة هنتكلم أكتر عن الأعباء و الوقت الصعب اللى بتمر بيه أسرته .

الأعباء الواقعة على أسرة المريض في أيامه الأخيرة

أسرة المريض بتتحمل عبء عاطفى كبير نتيجة خدمتهم المتواصلة للمريض ، ورغم إن أغلب الأسر بيقوموا بالدور ده عن طيب خاطر إلا إن الحزن والشعور بالذنب والغضب والاستياء والشعور بعدم الكفاية  كلها ردود أفعال مشتركة وأسبابها ممكن تفهمها .

أنواع الأعباء

1-أعباء جسدية 
الأسرة بترعى المريض رعاية متكاملة ودورها اليومى تحضير الأكل أو ومساعدته على إنه يقدر ياكل ، بتحرص على انتظامه في مواعيد تناول جرعات الدوا ، بتحافظ على نظافة المريض الشخصية، وكل الأمور ديه وغيرها بتسبب مع الوقت عبء بدني كبير.

2- أعباء نفسية
الأسرة بتتحمل أعباء نفسية شديدة زى احساسهم بخطورة الوضع الصحى العام للمريض ومدى تدهور الحالة مما يعود بالسلب على نفسيتهم . أيضاً تالم المريض يزيد من همومهم واحساسهم بعدم القدرة على مساعدته. ولأن المريض بيفقد فجأة قدرته على القيام بالأنشطة المعتادةوده بيخلى الأسرة تتولاها بالتدريج نيابة عنه (مكالمة أصدقائة – النزول للتنزه –السفر – الأهتمام بأموره الشخصية – … )وفي بعض الأحيان يتطلب الأمرترك الوظيفة للتفرغ لرعاية المريض وبالتالي بيضاف إلى العبء النفسي عبء مادي .

3- أعباء مادية
الأسرة معرضة لاستنزاف مادى مستمر وده بيخلى وضعهم الاقتصادى بعد ما كان مرتفع أو متوسط ينحدر من سىء لأسوأ بسبب مصاريف العلاج والأدوية والإنتقال المستمر للمستشفيات.

4- أعباء إجتماعية
عادة بينسحب بعض الأقارب أو الأصدقاء تدريجياًوبيبعدوا عن دايرة العلاقات، وده بيزود الشعور بالوحدة ممكن يوصل لحد الإكتئاب بسبب إنشغاله الكامل مع المريض.

5- أعباء أخري
نتيجة الحالة غير المستقرة للمريض ودخوله من وقت للتانى فى حالة الطوارىء أو دخوله المستشفى فى حالة حرجة ، ده بيحتاج من الأسرة التصرف تحت ضغط و سرعة فى اتخاذ القرار المناسب وده بيمثل عبء في إتخاذ القرارات .

مفاتيح تقديم الدعم لأهل المرضى في أيامهم الأخيرة

فريق چوساب من خلال مشروع هوسبيس مصر  بيوفر الدعم للمريض وأسرته بأساليب متنوعة . ولابد من مراعاة بعض الأمور عند توفير الخدمات المختلفة.

  • التواصل هو المفتاح

المريض وأسرته يحتاجوا إلى  ( الإصغاء والإنصات الجيد ) علشان يوصل له الشعور بالإهتمام الحقيقى .

  • مساحة من الوقت لأسرة المريض

لابد من إعطاء المريض الفرصة الكاملة للتعبير عن مشاعره تجاه الفترة الصعبة اللى بيمر بيها فى حياته عن طريق إعطاؤه مساحة للكلام وحرية السؤال. وده بيخفف من على كاهل الأسرة أن المريض يفضفض مع حد غيرهم.

إحترام الخصوصية

من العوامل الهامة التي يجب مراعاتها ، عدم فرض بعض أنواع المحادثات الحساسة المتعلقة بشئون الأسرة وتفاصيل شخصية لا تفيد الخدمة المُقدَمة . الإلتزام بعدم إختراق حدود الأخرين أو التعدي عليها أمر فى غاية الأهمية.

  • مساحة من الوقت لأهل المريض

مهم جدا إتاحة الوقت لأسرة المريض إما للمساعدة في تخفيف الحمل عنهم أو للترفية عن نفسهم، وده بيتم عن طريق توفير متطوعين أو مقدمي رعاية يقوموا برعاية المريض بدل أفراد الأسرة لفترة من الوقت يسمح لأفراد الأسرة إنهم يستعيدوا طاقتهم ويقدروا على الإستمرار فى خدمة المريض.

5- الأسرة بتحتاج لدعم نفسي والتمهيد عن فقدان المريض لكي يتم الأستعداد نفسياً بالفقدان .

مهم الآخذ في الاعتبار مرحلة الحزن بعد الوفاة وده موضوع كبير ها نتكلم عنه بشكل أوسع في مقالة جديدة .

                                  هوسبيس مصر بيهتم بالمريض وأسرته.

.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s